شهدالعين

أسلامى .. ثقافى ..ترفيهى ..أجتماعى ..أدبى
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 القلب كنز ومفتاحه الذكر وأسنانه كف الحواس والفكر.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمود احمد
أمير المنتدي
أمير المنتدي


عدد الرسائل : 1250
العمر : 30
مزاجي :
الاوسمه :
  :
تاريخ التسجيل : 13/03/2008

مُساهمةموضوع: القلب كنز ومفتاحه الذكر وأسنانه كف الحواس والفكر.   الخميس يوليو 17, 2008 3:18 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين

اللهم صل على سيدنا محمد وآله صلاة أهل السموات والأرضين عليه واجر يا رب لطفك الخفي في أموري

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


ما سبق الصادق إلى الحق تعالى سابق ولو كان مجدا في السير وافق وكان مع ذلك وافق .

حكمة : (ماسبق الصادق) إلى الصادق في المحبة لله عز وجل ، وإن كان قليل العمل ، فهو أسبق لمقام القرب ممن لم يصدق في المحبة ، ولو كان كثير العمل ، لأن مقام الوصل نتيجة مقام المحبة ، وهو الداعي لمقام السبق ، ومقام السبق هو مقام القربة ، ومن لم يتحقق لمقام المحبة لم يذق من ثمرات بساتين الوصل حبة في محبته وخدمته (إلى الحق تعالى سابق) بأن يعمل عملا صالحا لا يخلص به ثم ويقبل به على الخلق فهو محجوب عن دخول الحضرات العلية ، لأن الأعمال إذا لم تكن مصحوبة بالصدق والإخلاص فهي له عوائق (ولو كان مجدا في السير وافق) أي حمل نفس مشقات المجاهد ، ولو كان مجاهدا نفسه بالجهاد الأكبر (وكان مع ذلك وافق) أي محب موافق مع عدم الصدق ، فلا يذوق طعم الحقائق ، ولا يرشف قطرة من الشراب الرائق ، ولا يجلس على هذه الموائد إلا المحب الذائق ، وهو القاطع لجميع العلائق المقبل على الله بالله من بعد رفض العوائق .


القلب كنز ومفتاحه الذكر وأسنانه كف الحواس والفكر.

حكمه Sadالقلب كنز) من كنز المعارف والأسرار( ومفتاحه الذكر) مع ملاحظة المذكور (وأسنانه كف الحواس) الخمس عن جميع الأمور إلا عن فعل الأوامر وترك الملاهي وكف الفكر عن التفكر في كنه الذات ،بل وفي كل صفة من جميع الصفات ، لأن الصفات باعتبار مدلولاتها فهي غير الموصوف وكفه أيضا عن ملاحظة السوى ،فإن هذا للسالك من أجل الدوي ، لأن كل حاسة كففتها عن جميع ما لا يرضي الله يكسبها الله ثوبا يناسبها من يناسبها من ملابس تجلي الرحمن ، فيشهد الحق ظاهرا بجميع أسمائه وصفاته في سائر الأكوان وإن كففت الفكر عن كنه الذات وعن ملاحظة السوى من جميع المخلوقات ينتج لك معرفة الذات ، فيبرقعه ببراقع الأسماء والصفات .



من كتاب روح الكبريت الأحمر عن حكم الشيخ الأكبر للإمام الرباني محمد بن محمود بن علي الداموني رضي الله عنه وأرضاه.

لا تنسونا بدعائكم الصالح
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
اللهم صل على سيدنا محمد وآله صلاة أهل السموات والأرضين عليه واجر يا رب لطفك الخفي في أموري
والحمد لله رب العالمين

_________________
ياليتنى كنت زمنك لكي اقبل قدمك يا سيدي يا رسول الله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مصطفى فهمي
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 939
مزاجي :
الاوسمه :
  :
تاريخ التسجيل : 13/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: القلب كنز ومفتاحه الذكر وأسنانه كف الحواس والفكر.   الإثنين ديسمبر 22, 2008 3:51 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
nohaemad450
عضو مميز
عضو مميز


عدد الرسائل : 328
الدوله :
مزاجي :
الاوسمه :
  :
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: القلب كنز ومفتاحه الذكر وأسنانه كف الحواس والفكر.   الأحد فبراير 15, 2009 6:51 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
القلب كنز ومفتاحه الذكر وأسنانه كف الحواس والفكر.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شهدالعين :: التصوف الاسلامي :: الصوفيه والعصر-
انتقل الى: