شهدالعين

أسلامى .. ثقافى ..ترفيهى ..أجتماعى ..أدبى
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 خـلقـــــه (صلى الله عليه وسلم) مــع ربــه.....!؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سارة مصطفى
نائبه المدير
نائبه المدير


عدد الرسائل : 501
الدوله :
مزاجي :
الاوسمه :
  :
تاريخ التسجيل : 13/03/2008

مُساهمةموضوع: خـلقـــــه (صلى الله عليه وسلم) مــع ربــه.....!؟   السبت مارس 15, 2008 10:56 pm

خـلقـــــه (صلى الله عليه وسلم) مــع ربــه.....!؟

حقق النَّبيِّ (صلى الله عليِ وسلم) للعبودية تحقيقاً كاملاً، بأدبه صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وسَلَّمَ مع ربه وكان(صلى الله عليِ وسلم)، حركاته، وسكناته كلها لله، وفي سبيل الله-عَزَّ وجَلَّ-

وكان(صلى الله عليِ وسلم) إذا افتتح صلاته قالSadوجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفاً مسلماً وأما أنا من المشركين إن صلاتي ونسكي ومحياي و مماتي لله رب العالمين) صحيح مسلم – كتاب صلاة المسافرين-باب الدعاء ) .
.
إنه ليس هُناك أدنى شك أن النَّبيّ (صلى الله عليِ وسلم) كان قدوةً, وإماماً, ومثالاً, فريداً في أدبه مع الله-عَزَّ وجَلَّ-

عن المغيرة-رَضِيَ اللهُ عَنْهُ-يقول: "إن كان النَّبيُّ(صلى الله عليِ وسلم)ليقوم أو ليُصلي حتى ترم قدماه – أو ساقاه- فيقال له، فيقول: ((أفلا أكونُ عبداً شكوراً)) البخاري – الفتح، كتاب التهجد -) ..

وعن ابن مسعود-رَضِيَ اللهُ عَنْهُ-,قال: "صليتُ مع النَّبيِّ(صلى الله عليِ وسلم)ليلةً فلم يزل قائماً حتى هممت بأمر سوءٍ، قلنا: وما هممت؟ قال: هممت أن أقعد وأذر النَّبيَّ(صلى الله عليِ وسلم)". رواة البخاري – الفتح, كتاب التهجد-.

وما أحسن ما قاله ابن رواحة:
وفينـا رسـولُ الله يتلو كتابه **********إذا انشقَ معروفٌ من الفجر ساطعُ
أرانا الهدى بعد العمى فقلوبنا ********بــه موقنــاتٌ أن ما قال واقع
يبيت يجافي جنبه عن فراشـه ********* إذا استثـقت بالمشركين المضاجع
البخاري – التهجد 3 / 39).

.عن أبي هريرة -رَضِيَ اللهُ عَنْهُ- أنَّ أعرابياً أتى النَّبيَّ(صلى الله عليِ وسلم) ,فقال: دُلَّني على عملٍ إذا عملته دخلت الجنة؟ قال: ((تعبد الله ولا تشرك به شيئاً، وتقيم الصلاة، وتؤتي الزكاة، وتصوم رمضان))
قال: والذي نفسي بيده لا أزيدُ على هذا، فلما ولى قال النَّبيّ (صلى الله عليِ وسلم) لأصحابهSad( من سره أن ينظر إلى رجلٍ من أهل الجنة فلينظر إلى هذا) رواة البخاري- الفتح – كتاب لزكاة-).

كان رسول الله(صلى الله عليِ وسلم)أعرف الخلق بربه-جل جلاله-،متعبداً له بجميع أسمائه وصفاته, وسيرته (صلى الله عليِ وسلم) تترجم هذا، فقد كان (عليه الصلاة والسلام) يُظهر ذله وافتقاره في كل شأنه ، و يكثر من الاستغفار والتوبة – حدَّث عن ذلك بقوله ((والله إني لأستغفرُ الله وأتوب إليه في اليوم أكثر من سبعين مرة)) البخاري، الفتح– كتاب الدعوات-.

سبحان الله.. ما أعظم يا حبيبى يا رسول الله ، وما أجمل شمائله وأخلاقه، وما أحسن كلامه وأحواله، تأمل معي:
((إني لأستغفر الله، وأتوب إليه في اليوم أكثر من سبعين مرة)) إنَّ هذا الكلام لا يصدر إلا من نبيٍّ بلغ درجة عظيمة في حبه، وخوفه، وتقواه، وورعه، وخشيته من خالقه–سبحانه-بالإضافة إلى أدبه الجم الذي لا يوصف.

كان النَّبيُّ(صلى الله عليِ وسلم) يُكثر من الدُّعاء ويلح فيه ويتضرع لربه السميع المجيب الجواد الكريم حتى أن أبا بكر الصديق-رَضِيَ اللهُ عَنْهُ-((أشفق عليه يوم بدرٍ من كثرة ما بَكى وتضرع فأخذه بيده وقال له: حسبك يا رسول الله)) البخاري –
كان دُعاء النَّبيِّ(صلى الله عليِ وسلم)في ركوعِهِSad(اللهم لك ركعت، وبك آمنت، لك أسلمت خشع لك سمعي وبصري ومخي وعظمي وعصبي)) صحيح مسلم-

وفي الختام نقول: هذا غيضٌ من فيض,فمن ذا الذي يُحيط بجوانب عبادته ومظاهر أدبه وخُلُقِهِ مع ربِّهِ، ومحبته له،وأما دُعاؤه(صلى الله عليِ وسلم)،وإنابته وذكره وخشيته.... فبحرٌ لا قرارَ له،ومحيطٌ لا ساحل له.. لا يجمعه ديوان ولا يحصيه إنسان..

والله أعلم
=======================================

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محمود احمد
أمير المنتدي
أمير المنتدي


عدد الرسائل : 1250
العمر : 30
مزاجي :
الاوسمه :
  :
تاريخ التسجيل : 13/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: خـلقـــــه (صلى الله عليه وسلم) مــع ربــه.....!؟   الجمعة أغسطس 29, 2008 12:26 am

فداك ابى وامى يا رسول
بارك الله فيكى اختى
وجعله ربى فى ميزان حشناتك
ورمضااااااااان كريم

_________________
ياليتنى كنت زمنك لكي اقبل قدمك يا سيدي يا رسول الله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
خـلقـــــه (صلى الله عليه وسلم) مــع ربــه.....!؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شهدالعين :: حضره النبى :: حيات النبى-
انتقل الى: